هل القولون العصبي يسبب الخوف والقلق ونوبات الهلع ؟ اليكم الاجابة


هل القولون العصبي يسبب الخوف، العديد من الأشخاص المصابون بالقولون العصبي لديهم مشاكل نفسية مثل، اضطرابات القلق، والخوف الشديد من الموت والوسواس، وفي هذه الحالة يتساءلون هل القولون العصبي يسبب الخوف والتوتر والقلق والوسواس؟ الإجابة عن هذا السؤال والعديد من الأسئلة الأخرى المتعلقة بالقولون العصبي سوف نتعرف عليهاً معاً عبر تلك المقال المقدم من موقع بالصحة.

نقص فيتامين د هل يسبب الخوف والاكتئاب؟ اليكم الاجابة الكاملة

هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟

وجد الأطباء أن الخوف والقلق يرتبطان ارتباطاً وثيقاً بالقولون العصبي وأعراض اضطراب الجهاز الهضمي، لذا إجابة السؤال الشائع هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ هي نعم.

حيث أن العديد من المرضى الذين لديهم تشخيص مسبق بالقولون العصبي يكونون أكثر عرضة للإصابة بالأمراض النفسية مثل، القلق، الخوف، الاكتئاب، بالإضافة إلى اضطراب ثنائي القطب، وذلك خلال السنة الأولى من تشخيص المريض بالإصابة بالقولون العصبي، وبالرغم من أن هذه الفرصة تقل بشكل تدريجي إلا أنه حتى بعد مرور 5 سنوات من الإصابة بالقولون العصبي يبقى عرضة للأمراض النفسية.

ما هي أعراض القولون العصبي ؟

أعراض القولون العصبي يمكن أن تختلف بشكل كبير من شخص لآخر، حيث أن بعض الأشخاص يعانون من أعراض شديدة، بينما البعض الآخر يعانون من أعراض أقل تأثيراً على حياتهم، وتتمثل أعراض القولون العصبي الأكثر شيوعاً فيما يلي:

  • فقدان الشهية.
  • زيادة الغازات.
  • مواجهة صعوبة في عملية البلع.
  • تسارع ضربات القلب.
  • الغثيان.
  • زيادة إنتاج الغازات وانتفاخ البطن.
  • الشعور بحرقة في المعدة.
  • الشعور بألم شديد بمنطقة البطن، والذي ينتج عن الحركة غير المنتظمة في عضلات الأمعاء، والتي تتضمن الإصابة بالإمساك أو الإسهال أو مزيج من كليهما معاً أو الإصابة بعسر الهضم.

تجربتي مع الفيبروميالجيا تعرف عليها وطرق علاج الفيبروميالجيا نهائياً

أسباب القولون العصبي

الأبحاث لم تثبت بعد السبب العلمي والرئيسي لحدوث القولون العصبي بالضبط، ولكن العديد من الأبحاث العلمية الحديثة توصلت إلى بعض الأسباب التي تشمل:

  • نمط الحياة السيئ، مثل: عدم تناول أطعمة صحية، وعدم الحركة.
  • استخدام المبيدات والأسمدة الكيماوية بكثرة.
  • الامتناع عن تناول الألياف الطبيعية.
  • عدم ممارسة التمارين الرياضية.
  • عدم الوعي في استعمال الأسمدة العضوية.
  • لجوء الأشخاص سواء الرجال أو النساء إلى استعمال الهرمونات مثل، هرمون الخصوبة، وهرمون النمو.

جميع العناصر التي ذكرت جعلت القولون والمعدة بيئة مناسبة لحدوث، التقلصات، والانتفاخ، والعديد من الالتهابات واضطرابات الجهاز الهضمي.

ماذا يحدث للقولون العصبي عند التوتر ؟

التوتر أو الإجهاد بشكل عام يتسبب في زيادة التقلصات العضلية في الأمعاء، مما قد يؤدي إلى انزعاج الأمعاء وتفاقم الشعور بالألم، كما أن الإجهاد من الممكن أن يؤثر على الهضم والعناصر الغذائية التي تمتصها الأمعاء.

الكائنات الدقيقة والبكتيريا النافعة تكون داخل الأمعاء حاجز معوي يساهم في الحماية من الأمراض، لكن الإجهاد النفسي يؤثر على خطر تهديد تلك الحاجز وإضعافه، مما يسمح بفقدان التوازن البكتيري ويهدد الأمعاء بالالتهابات، والجهاز المناعي عادةً ما يتولى مهمة محاربة تلك البكتيريا غير المفيدة، ولكن مع مرور الوقت يمكن أن يعاني الجسم من أعراض التهابات من خفيفة إلى مزمنة.

ماذا يحدث للقولون العصبي عند التوتر ؟

هل القولون العصبي يسبب خفقان في القلب ؟

بعد أن أجبنا عن السؤال الشائع هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ يجب أن نجيب أيضاً عن سؤال هل القولون العصبي يسبب خفقان في القلب؟ إليكم الإجابة كاملة في الأسطر التالية:

  • القولون العصبي يسبب الشعور بالتوتر والقلق لدى الكثير من المرضى ويتعلق القلق بتسارع نبضات القلب، حيث أن حالة القلق وتسارع نبضات القلب تقريباً موجودة بشكل مترادف.
  • أعراض القولون العصبي يمكن أن تسبب تسارع نبضات القلب بسبب الضغط الذي يتراكم على البطن أثناء عملية الهضم، فيمكن ان تسبب أحماض المعدة الزائدة والغازات الناتجة عن القولون العصبي ضغط زائد على الصدر، مما قد يؤدي إلى تسارع في نبضات القلب لتعويض هذه المشكلة والحفاظ على وظيفة القلب خلال فترة الضغط الناتجة عن القولون العصبي.

هكذا كانت تجربتي مع علاج اضطرابات النوم تعرف عليها بالتفصيل

تجربتي مع القولون العصبي والاكتئاب ؟

بدأت تجربتي مع القولون العصبي والاكتئاب عندما كنت أعاني من الآم شديدة في المعدة وكنت أعتقد أنها مجرد تقلصات ولكن بمرور الوقت تم تشخيصي على أنها متلازمة القولون العصبي، وبالرغم من أن القولون العصبي لا يشكل خطر كبير على حياة المريض، إلا أن حالتي العصبية والنفسية بدأت في التدهور.

وفعلياً دخلت في حالة من الذهان وأصبحت لا يمكنني التواصل مع الأشخاص المحيطة بي، حتى قررت اللجوء إلى طبيب مختص وأوضح لي مدى الترابط بين الاكتئاب والقولون العصبي، وبعد أن قام الطبيب بوصف بعض الأدوية بدأت الأمور تتحسن، هكذا كانت تجربتي مع القولون العصبي والاكتئاب.

تأثير القولون العصبي على الأعصاب

كيف يكون تأثير القولون العصبي على الأعصاب و هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ من غير الواضح كيف تترافق مشاكل الأعصاب النفسية من خوف وقلق وتوتر مع القولون العصبي أو أيهما يأتي أولاً، لكن تظهر الدراسات إمكانية حدوثهما معاً وتأثر كلاهما ببعض، وهناك عدة نظريات عن تأثير القولون العصبي على الأعصاب منها:

  • لا يسبب القلق تهيج في الجهاز الهضمي، لكن الأشخاص المصابون بالقولون العصبي يكون أكثر حساسية للقلق والتوتر.
  • القلق والتوتر والاكتئاب قد يسبب تحفيز مواد كيميائية محددة في الدماغ تؤدي إلى زيادة حدة أعراض القولون العصبي وتحفيز الاضطرابات الهضمية.
  • القولون العصبي قد يحدث نتيجة وجود مشكلة بالجهاز المناعي والذي يتأثر كثيراً بالقلق والتوتر.
  • بعض الدراسات تظهر أن المشكلات النفسية منتشرة بشكل كبير عند الأشخاص المصابون بالقولون العصبي، فمثلاً 44% من المصابين بالقولون العصبي يعانون من اضطرابات القلق، مقابل 80% ممن لا يعانون من القولون العصبي.

دلائل حول تجربتي مع يوريفين فوار والبروستاتا وعلاقتة بالضغط والقولون

الدراسات والأبحاث التي تربط بين القولون العصبي والقلق والخوف

هناك العديد من الدراسات والأبحاث التي أجابت عن سؤال هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ والتي تربط بين القولون العصبي والقلق والخوف، وهذه الدراسات هي:

  • أصحاب القولون العصبي أكثر حساسية تجاه المشاكل العاطفية والاضطرابات، كما أن المشاعر القوية مثل الخوف والحزن والقلق تسبب تحفيز إفراز المواد الكيميائية بالدماغ والتي تعمل على تحفيز مراكز الألم بالقولون العصبي مما قد يسبب تهيجه.
  • الضغط النفسي والقلق يحفز جهاز المناعة الذي قد يعمل بصورة سلبية على خلايا القولون ويهاجمها، مما يسبب القولون العصبي.

نصائح تساعدك على الحد من تأثير القولون العصبي على الجسم

بما أن القولون العصبي والضغط النفسي يرتبطان معاً فبالتالي التخفيف من أحدهما مؤكد أنه يخفف الآخر، وذلك وفقاً للإجابة عن سؤال هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ لذا إليكم أهم النصائح للتخفيف من كلاهما:

  • ممارسة التمارين الرياضية التي تخفف من القلق مثل السابحة، المشي، بالإضافة إلى أنها تحفز عمل القولون وانقباضه بالشكل الطبيعي بدلاً من الانقباضات المكثفة له.
  • ممارسة تمارين التنفس والتأمل واليوغا، حيث تساهم في استرخاء الجسم بالكامل بما فيه العقل والقولون.
  • النوم بانتظام بشكل يومي لعدد ساعات كاف يؤدي إلى تحسين المزاج والتقليل من التوتر.
  • تحسين نوعية الأغذية والابتعاد عن تناول الأطعمة التي تهيج تقلصات القولون.
  • الانتباه على حساسية الأطعمة والامتناع عن هذه الأطعمة، مثل: حساسية الغلوتين، اللاكتوز.
  • تناول أطعمة غنية بالألياف.
  • تجنباً للغازات والانتفاخ اجعل وجبات الطعام أصغر.
  • تناول كمية كافية من الماء على مدار اليوم.
  • الامتناع عن تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على غازات تسبب الانتفاخ، مثل: الغازيات، الكحول.

نصائح تساعدك على الحد من تأثير القولون العصبي على الجسم

تجربتي مع التهاب الأعصاب الطرفية وماهي اسباب وطرق علاج التهاب الاعصاب

الأدوية التي تساعد في علاج القولون العصبي

في حال لم تتحسن أعراض القولون العصبي من خلال العلاجات المنزلية مثل، التغيرات الغذائية أو تغير نمط الحياة، قد يقترح الطبيب استعمال الأدوية، والأدوية التي قد يصفها الطبيب لعلاج أعراض محددة ترتبط بالقولون العصبي، يمكن أن تشمل علاج الإمساك، والإسهال، والقلق، والتشنج، والتي تشمل:

  • الملينات: قد تساهم هذه الأدوية في علاج الإمساك، مثل تليين البراز.
  • المضادات الحيوية: تتمكن من القضاء على البكتيريا الزائدة التي يمكن أن تسبب ظهور أعراض متلازمة القولون العصبي.
  • مضادات التشنج: تقلل هذه الأدوية من التشنج الذي يمكن أن يحدث مع القولون العصبي.
  • مكملات الألياف: يمكن أن تزيد هذه المكملات الجزء الأكبر في البراز وأيضاً تسهل عملية خروجه، غالباً ما يتم استخدامها للحد من الإمساك.
  • مضادات الإسهال: تؤثر بعض هذه الأدوية على العضلات بالجهاز الهضمي، مما يبطئ من التقلصات السريعة التي يمكن أن تسبب الإسهال.
  • مضادات الاكتئاب: الاكتئاب والتوتر والقلق يمكن أن يسهم في ظهور أعراض القولون العصبي، و مضادات الاكتئاب يمكن أن تساعد في الحد من آثار القولون العصبي.

هل القولون العصبي يسبب نوبات الهلع ؟

يتساءل الكثير هل القولون العصبي يسبب الخوف ؟ و هل القولون العصبي يسبب نوبات الهلع ؟ بالرغم من أنهم قد يبدوان مرضين مختلفين عن بعضهما البعض تماماً، إلا أنه من الشائع أن تترافق الإصابة بنوبات الهلع وغيرها من اضطرابات القلق والقولون العصبي.

وبالرغم من أن هذا قد يبدو سيئاً، إلا أن استراتيجية علاج هذين المرضين تتشابه كثيراً، كما أن الالتزام بتعليمات الحماية من القولون العصبي يحمي أيضاً من الإصابة بنوبات الهلع والعكس صحيح، وبمجرد فهمك للقواسم المشتركة بين هذين المرضين وتعلم طرق الوقاية منهما، تكون قادر على التعامل معهما بنفس الوقت.

هل القولون العصبي يسبب الوسواس ؟

من أكثر التساؤلات الشائعة حول هذا المرض هل القولون العصبي يسبب الخوف والوسواس؟ في الحقيقة نعم، حوالي 60% من مرضى القولون العصبية يعانون من الكثير من الاضطرابات النفسية مثل، الوسواس القهري، القلق، الرهاب، الحزن، الاكتئاب، وجميعها حالات تتعلق بالأوهام.


مقالات تهمك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *